خاص- الاشتراكي يعيد بناء الجسور مع عون... وعشاء مرتقب على شرفه

Monday, August 19, 2019

خاص- الكلمة اونلاين

"وجودك دفع قوي للمصالحة والوحدة الوطنية .. عبارة قالتها داليا جنبلاط كريمة رئيس الحزب التقدمي الاشتراكي، قد تكون عنوان المرحلة المقبلة في العلاقة بين الحزب التقدمي الاشتراكي ورئيس الجمهورية ميشال عون بمعزل عن العلاقة بين الحزب ورئيس التيار الوطني الحر جبران باسيل، وقد يتوسع هذا المنحى في تجدد تمتين العلاقة مع الرئيس ليشمل القوات اللبنانية وتيار المستقبل.

المعلومات تشير الى ان التحالف الثلاثي الذي تظهر إبان حادثة قبرشمون سيتماسك في مواجهة جبهة ارسلان _ باسيل، وكشفت مصادر في الاشتراكي ان التوجه بعد لقاء بعبدا هو قطع الطريق على اي محاولة جديدة لافتعال أزمة قد تكون نتائجها اخطر من حادثة قبرشمون.

رئيس الجمهورية وعد بالإمساك بملف الجبل، لانه خطير جداً، اذ ان ما حصل كاد يطيح بالبلد لو استمر من دون معالجة.
مصادر مطلعة على العلاقة بين المختارة وبيت الدين اعتبرت ان الحزب الاشتراكي أعاد بناء جسور العلاقة مع رئيس الجمهورية وقد تظهر من خلال الوفد السياسي والشعبي الكبيرين، واعتبرت ان اختيار داليا كريمة رئيسة الحزب لترؤس الوفد لها دلالات شخصية وعائلية واجتماعية، وأشارت هذه المصادر الى ان جنبلاط يحضّر لعشاء كبير على شرف رئيس الجمهورية في المختارة بعد عودته من الخارج ورئيس تكتل اللقاء الديموقراطي تيمور.

مقالات مشابهة

سعيد لمن يستفيق على السيادة: "صباح الخير لـ١٠٠ الف صاروخ ايراني"

بسري: غجر يتمسك بالسد ويفتح باب الحوار!

«سوناطراك»: نحقّق في سبب تغيّر نتائج فحص الفيول

إيلده الغصين - بسام الذي احترق بـ«عزّة نفسه»

تراجع «وهمي» في الإصابات؟

هل نجا لبنان من "كورونا"؟