"دغدغة الأذن" لتعزيز الصحة وإطالة العمر

Thursday, August 1, 2019

قال علماء إن استخدام جهاز كهربائي لإرسال نبضات "دغدغة" في أذن فرد ما قد يساعده على البقاء أكثر صحة في سن الشيخوخة.

ويمكن أن يؤدي تنشيط العصب المبهم من خلال جلد الرأس، إلى بدء تشغيل نظام راحة الجهاز العصبي والعمليات الهضمية الحيوية، التي تصبح أضعف مع التقدم في العمر. وقد يؤدي ذلك إلى تقليل خطر ارتفاع ضغط الدم وأمراض القلب، أو عدم انتظام ضربات القلب، وفقا للعلماء.

وقام خبراء من جامعة "ليدز" بتجربة تحفيز العصب المبهم عبر الجلد (tVNS)، على 29 متطوعا يتمتعون بالصحة الجيدة.

في الدراسة، خضع المتطوعون لتحفيز عصبي عبر الأذن لمدة 15 دقيقة يوميا على مدى أسبوعين. ووجد الباحثون أن استجابة المشاركين للتوتر العصبي انخفضت وزادت استجابة الراحة لديهم، التي تقلل من حاجتهم للعقاقير أو زيارات المستشفى.
ووجدوا أن التجربة عززت النشاط في الجهاز العصبي اللاودي، الذي يتحكم في معدل ضربات القلب والجهاز الهضمي. وقال بعض المتطوعين إن نومهم وصحتهم العقلية تحسنت أثناء استخدام العلاج المطور.
وعادة ما يكون هذا الجهاز العصبي أقل فعالية مع تقدم العمر، ما يجعل الأفراد أكثر عرضة للإصابة بمشكلات في القلب، ويمكن أن يساعد tVNS على عكس هذا الأمر.

وقالت الدكتورة بياتريس بريثرتون: "تشبه الأذن البوابة التي يمكننا من خلالها العبث بتوازن التمثيل الغذائي في الجسم، من دون الحاجة إلى الأدوية أو الإجراءات الجراحية. ونعتقد أن هذه النتائج هي مجرد غيض من فيض. ونحن متحمسون لمزيد من البحث في الآثار والفوائد المحتملة طويلة الأجل، لتحفيز الأذن اليومي، كما رأينا استجابة كبيرة للعلاج حتى الآن".

ويعمل علاج tVNS على استعادة توازن الجهاز العصبي، ليصبح مماثلا لتوازن شخص أصغر سنا. واكتُشف في الماضي أن تحفيز العصب المبهم يساعد في علاج الاكتئاب والصرع والطنين والسكتة الدماغية، وأمراض القلب أو السمنة.

مقالات مشابهة

تيمور جنبلاط: البرزاني رمز وطني يجسد معاني الحرية والتشبث بالأرض

العربية: ترمب يقول إنه سيوفد بومبيو إلى السعودية قريبا

سعيد يضع تغريدة ل "علي بركات" برسم النيابة العامة... هذا ما جاء فيها

خطف قريب للأسد في لبنان

ولي عهد البحرين يعلن توقيع صفقة لشراء صواريخ باتريوت الأميركية

ترامب: يبدو ان ايراني مسؤولة عن هجمات ارامكو