الحريري يريد مواجهة هؤلاء...

Sunday, July 21, 2019

خرجت الموازنة العامة لسنة 2019 من "شرنقة" مجلس النواب بعد اربعة أيام من النقاشات والمقترحات، صبحا ومساء، لتستقر على أرقام لا تعكس حقيقة الواقع المالي للدولة بالضرورة انما تكفي لطمأنة المجتمع المالي الدولي، الا ان رأس الاقتصاد اللبناني مازال فوق سطح الماء.

المصادر المتابعة لاحظت لـ"الأنباء" ان "التعصيب" الذي بدا على رئيس الحكومة سعد الحريري، أثناء مناقشة بنود الموازنة زال تماما بعد إقرارها، فهو يريد الموازنة ليواجه بها أصحاب مؤتمر "سيدر"، بصرف النظر عن المضامين.

الانباء الكويتية

مقالات مشابهة

جيري ماهر يثير بلبة: إسرائيل أقدم من إيران.. وردُّ غادة عويس يُغضب أدرعي!

حاولا تهريب ألف حبة كبتاغون من البقاع إلى الجنوب..

بعد ادائها فريضة الحج... توفيت في طريق عودتها الى لبنان!

فيديو جديد لباسيل وأرسلان.. شاهدوا ردة فعله بعدما قال له "ميرسي"!

قيومجيان: المقاييس تبدّلت باتجاه أن يكون لنا استراتيجية دفاعية

وصول البطريرك الراعي إلى قصر بيت الدين للقاء الرئيس عون