اي- بريطانيا وإيران

Saturday, July 13, 2019

نشرت صحيفة أي تحليلا لباتريك كوبرن بعنوان "بريطانيا تخاطر بحرب مع إيران بدعمها للولايات المتحدة". ويقول الكاتب إن بريطانيا على شفا الضلوع في صراع لا يمكنها فيه إلا أن تنشر قوات محدودة، ولكنها قد تصبح هدفا لهجمات إيرانية إذا ما صعدت الولايات المتحدة حدة الصراع.

ويقول كوبرن إن الولايات المتحدة قد تكون صعدت بالفعل من حدة الصراع إذا كانت مسؤولة عن استيلاء البحرية البريطانية على ناقلة نفط يُزعم أنها كانت في طريقها إلى سوريا قبالة سواحل جبل طارق.

ويقول كوبرن إنه من الصعب الأخذ على محمل الجدية المزاعم البريطانية أنها تصرفت فقط بناء على طلب السلطات في جبل طارق.

ويقول الكاتب إن إيران قد تجده أمرا أكثر يسرا أن تتخذ إجراءا ضد بريطانيا من اتخاذ إجراء ضد الولايات المتحدة ذاتها.

ويختتم كوبرن المقال قائلا إن الجانبين لا يريدان أن يتحول الأمر إلى حرب، ولكن هذا لا يعني ألا يتحول النزاع إلى قتال، لأن كل صراع يحتمل إمكانية التصيعد إلى حرب.

مقالات مشابهة

البعريني: تصرفوا بلا أحقاد وإلاّ ستجرون البلد إلى الخراب

وزير الاقتصاد: سنحاسب كل من يخالف أسعار السلع المدعومة

"الحرة": إصابة 14 بحارًا بسبب الحريق الذي شب على متن السفينة الحربية في ميناء سان دييغو

وزير الطاقة: الكهرباء ستتحسن ابتداء من الاثنين

الجامعة اللبنانية تؤجّل الامتحانات لمدة أسبوع

عائلة مصابة بكورونا هربت من مستشفى الحريري... والقوى الأمنية تحركت