ترزيان يقترح حلا موقتا لتخفيف حدة الروائح في بيروت

Saturday, June 15, 2019

اقترح النائب هاكوب ترزيان "حلا موقتا" للتخفيف من حدة الروائح "في دائرة بيروت الأولى"، يقضي بتغطية القسم المكشوف من المجارير الواقعة بجانب مصب نهر بيروت ومرفأ الصيادين في برج حمود، ومد قساطل إلى عمق البحر في المكانين، و"تنفيذ ذلك أيضا في منطقة نهر الموت".

جاء ذلك في بيان قال فيه: "على أثر زيارتي لمجلس الإنماء والإعمار، حيث اطلعت على المشاكل الموثقة لديه في خصوص شدة الروائح في دائرة بيروت الأولى، وإلى حين الإنتهاء من إنشاء محطة تكرير المياه الآسنة في برج حمود، وجدت أنه من الضروري تقديم اقتراح وحل موقت للتخفيف من حدة الروائح وقوتها عبر تغطية القسم المكشوف من المجارير الواقعة بجانب مصب نهر بيروت ومرفأ الصيادين في برج حمود، ليصار إلى تطبيق نموذج منطقة المنارة في بيروت، بالقرب من مرفأ الصيادين، والذي يقضي بمد قساطل إلى عمق البحر في المكانين الآنف ذكرهما، وتنفيذ ذلك أيضا في منطقة نهر الموت".


وإذا أكد أن "ذلك يشكل حلا موقتا"، شدد على "ضرورة العمل على معالجة مسألة تفريغ الشاحنات مخلفات المواشي في الكرنتينا وإزالة تعديات المسالخ والدباغات على مجاري صرف مياه الشتاء والمياه الآسنة وإزالة التعديات من قبل المؤسسات المتواجدة على ضفاف نهر بيروت، والتي ترمي الملوثات في النهر".

مقالات مشابهة

توجيهات من الحريري بشأن مشروع قانون استعادة الاموال المنهوبة

مؤتمر صحافي لجنبلاط غدًا.. "كفى نظريات تآمر"

"الوكالة الوطنية": المتظاهرون يقطعون الطريق على جسر الرينغ باتجاه برج المر

فضل الله: "القوات اللبنانية" تقود الحراك اليوم في الشارع

الإعلامي انطونيو حداد: مرتزقة نصرالله وبري يعتدون على المواطنين الشرفاء

هل يعاني الجيش من نقص في الطعام؟