الحدود ....كما زمن الوصاية!

Saturday, June 15, 2019



عادت نقاط حدودية محددة بين لبنان وسوريا تشهد ظاهرة الخط العسكري حيث تعبر سيارات لبنانية وسورية تضم سياسيين وأمنيين من دون المرور على الأجهزة المختصة كما كان يحصل زمن الوصاية السورية.

مقالات مشابهة

التحكم المروري: جريح نتيجة تصادم بين سيارة ودراجة نارية على طريق عام عشقوت

وكالة "تسنيم" الإيرانية نقلا عن مصادر عسكرية: لم يتم احتجاز الناقلة "مسدار" التي تديرها شركة بريطانية وترفع علم ليبيريا

أبي رميا: خلاصات إيجابية للموازنة

وزير خارجية بريطانيا: أشعر بقلق بالغ إزاء احتجاز السلطات الإيرانية سفينتين في مضيق هرمز وسأحضر بعد قليل اجتماعا أمنيا عاجلا لاستعراض ما نعلمه وما يمكننا فعله

بريطانيا: احتجاز السفن البريطانية غير مقبول

درويش: الموازنة أقرّت بإصلاحات متواضعة