إحذروا مكيفات الهواء في مكاتبكم.. وإليكم مخاطرها!

Friday, June 14, 2019

يعتمد الكثيرون على مكيفات الهواء صيفا في المكاتب ويعتبرونها المنقذ الوحيد من ارتفاع درجة حرارة الهواء، لأنها تبرد الجو ويشعر العاملون بتحسن مزاجهم.

ولا يعلم الجميع أن مكيف الهواء يمكن أن يكون السبب في سوء الحالة الصحية والإصابة بأمراض البرد وغيرها.

ويلجأ الناس مع ارتفاع درجات الحرارة إلى الأماكن الباردة. ولكن لا يدرك الجميع ماذا سيحصل من المكوث في غرفة باردة. حتى أن البعض يخفضون درجة الحرارة التي يعطيها المكيف ليشعروا بالبرد أكثر. وهذا خطأ فظيع لأنه يهدد بمشكلات صحية معقدة.

وتعتبر الإصابة بأمراض البرد بسبب عمل مكيف الهواء أمر واقع ومؤكد، وأكثر من هذا يمكن أن يصاب الشخص الجالس في غرفة مبردة بتيار هوائي من المكيف بأمراض لم يدرس الخبراء تطورها جيدا حتى الآن.

ويجب مراعاة القواعد الرئيسية العامة عند العمل في مكتب مكيف.

وليست أمراض البرد السلبية الوحيدة لمكيفات الهواء. فعلى أسطح مختلف الاثاث والأجهزة بما فيها المكيفات يتراكم الغبار الذي يعني تراكم مسببات الحساسية. أي أن المكيفات من هذه الناحية تشكل خطورة على الصحة أيضا.

كما أنه إذا لم يتم تنظيف المرشحات في الوقت المناسب من الغبار والقذارة المتراكمة فإنها تتحول إلى حاضنة للغبار ومسببات الحساسية. أي أن المكيفات التي لا تنظف تصبح مصدر خطورة على الصحة.

ولا يمكن للمكيفات أن تحل محل تهوية الغرف. لأن المكيف يعمل على تدوير الهواء، في حين تعمل التهوية على تغيير الهواء في الغرفة وطرد المواد الضارة. لذلك كلما تكررت عملية التهوية، كانت أفضل لصحة العاملين في المكتب أو في المنزل.

مقالات مشابهة

التحكم المروري: قطع السير عند تقاطع غانا الاسد المدينة الرياضية

حراك صيدا يرفع شجرة ميلادية

التحكم المروري: قتيل نتيجة حادث صدم على طريق عام مرياطة زغرتا

الدفاع المدني: إخماد حريق شقة في الزراعة ونقل مصاب إلى المستشفى

القاضية عون: كان يجب أن أوقف حبيش في اللحظة نفسها لكنني لم أفعل حفاظًا على أرواح الناس لأنه حضر ومعه ميليشيا

محتجون يقطعون طريق عاليه في هذه الاثناء