الإمارات وألمانيا.. الأرقام تكشف قيمة العلاقات التجارية

Wednesday, June 12, 2019



يجري الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي، نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، زيارة رسمية إلى ألمانيا، لبحث القضايا ذات الاهتمام المشترك بين البلدين.

ويبحث ولي عهد أبوظبي، خلال الزيارة، مع رئيس الجمهورية الألمانية فرانك فالتر شتاينماير والمستشارة الألمانية، أنجيلا ميركل، تعزيز علاقات الصداقة والتعاون بين البلدين في مختلف المجالات، إضافة إلى عدد من القضايا والموضوعات ذات الاهتمام المشترك ومجمل التطورات الإقليمية والدولية.

وتتمتع أبوظبي وبرلين بعلاقات تجارية قوية، حيث تعد الإمارات أكبر شريك تجاري لألمانيا في المنطقة على مدى السنوات العشر الأخيرة، بينما تشهد التجارة بينهما نموا مستمرا كل عام.

وتعتبر ألمانيا بعدد سكانها، البالغ أكثر من 80 مليون نسمة، أكبر دول الاتحاد من حيث عدد السكان، كما أنها تمثل أكبر اقتصاد في أوروبا والرابعة عالميا.

وبالتزامن مع زيارة الشيخ محمد بن زايد إلى برلين، يأتي الحديث عن العلاقات الإماراتية الألمانية، خصوصا فيما يتعلق بالشق الاقتصادي.

ويمر 30 في المئة من إجمالي التجارة الألمانية مع الدول العربية عبر الإمارات، التي تستحوذ على ما نسبته 22 في المئة من مجمل التجارة العربية الألمانية، مما يجعل ألمانيا سابع أكبر شريك تجاري عالميا وأكبر شريك تجاري أوروبيا لدولة الإمارات.

وبلغ إجمالي حجم التجارة الخارجية غير النفطية بين البلدين في عام 2017 نحو 13.45 مليار دولار، ووصل خلال الأشهر التسعة الأولى من عام 2018 إلى نحو 9.3 مليارات دولار.

هذا وهناك أكثر من 155 طائرة أسبوعية من الإمارات لأربع مدن ألمانية. ويزور نحو مليون سائح ألماني الإمارات سنويا، كما أن 40 في المئة من السياح العرب في ألمانيا يأتون من الإمارات.

سكاي نيوز عربية

مقالات مشابهة

مقدمات نشرات الاخبار المسائية ليوم الجمعة 15/11/2019

كنعان: الرئيس عون يعمل لإنجاح مهمّة التكليف والتأليف

ستاندرد آند بورز: النظرة المستقبلية السلبية للبنان تعكس المخاطر الخاصة بالجدارة الائتمانية للدولة بسبب تنامي الضغوط المالية والنقدية

ستاندرد آند بورز: تراجع الثقة في الحكومة والاقتصاد بلبنان قد يؤدي إلى مسار معاكس لتدفقات الودائع للبنوك

بومبيو: الدافع الرئيسي لعدم الاستقرار في المنطقة هو إيران أكبر دولة راعية للإرهاب في المنطقة

الخارجية الأميركية: واشنطن تعتبر حكومة السودان شريكًا وإنهاء العقوبات عملية تدريجية