الأب د. نجيب بعقليني: العائلة تبقى الأهم
شارك هذا الخبر

Wednesday, May 15, 2019

رأى الأب د. نجيب بعقليني أنه "بالرغم من التحوّلات العلائقيّة والنفسيّة والاجتماعيّة والاقتصاديّة التي أثّرت بطريقة سيّئة في معظم الأوقات، تبقى العائلة مكان للتواصل والاتّصال تحت عنوان الحنان والرأفة . تبقى العائلة مصدر للثقة والحماية ولاستمراريّة الحياة. وبالرغم من صراع الحضارات وتنامي الأصوليّات والتطرّف الديني وممارسة القتل والعنف وإلغاء الآخر، تبقى العائلة واحة استقبال وغفران وعطف واحترام للتنوّع والاختلاف. بالرغم من الانقسامات والتشرذم والضياع و”الطلاق” بين الأزواج، تبقى العائلة فسحة أمل ورجاء حيث عيش الحبّ بفرح وبهجة وسعادة وحيث فرح الحبّ يثبّت العلاقة ويدعّمها ويعطيها القّوة للاستمرار. بالرغم من كلّ شيء يبقى الحبّ حالة فرح، فالحبّ يولّد الفرح والفرح يولّد الحبّ".
وأضاف: "نعم، تبقى العائلة الأهم في خيارات وانتظارات الإنسان... لنحافظ على وجودنا وكياننا من خلال تدعيم هيكلية العائلة ونجاحها".

مقالات مشابهة

"فتح": إضراب شامل بالأراضي الفلسطينية تزامنا مع "ورشة المنامة"

وزير الإعلام في حكومة صنعاء: وساطات دولية في مقدمتها بريطانيا للتوقف عن ضرب مطارات ومنشآت السعودية والامارات

مسؤول ايراني: الناقلتان المستهدفتان في بحر عمان غادرتا إلى الإمارات

النائب العام السوداني: البشير يحال إلى المحاكمة بعد أسبوع

تعاني من مشاكل في النوم؟.. هكذا يمكن تعديل عاداتك

مقدمات نشرات الأخبار المسائية ليوم السبت في 15/6/2019

هل التقى عباس سرا رئيس جهاز المخابرات الاسرائيلية؟

ما الطائرة الجديدة التي ستستلمها "الميدل إيست"؟

بعد يومين من قصف مطار أبها... هجوم صاروخي حوثي على السعودية