سمير كساب توفي.. ووالده: نتابع الموضوع من اجل الدليل الحسي
شارك هذا الخبر

Friday, April 19, 2019

كشف والد المصوّر الصحافي في محطة "سكاي نيوز" اللبناني سمير كساب، في حديث للـLBCI، أن العائلة تبلغت من الدولة اللبنانية انه توفي منذ مدة.

وقال الوالد: "نحن نتابع الموضوع من اجل الدليل الحسي".

وكان كساب، قد خطف على يد مسلحين في 15 تشرين الأول 2013 في مدينة حلب في سوريا،

في المقابل، نفت خطيبة كساب، رزان حمدان، باتصال مع "الوكالة الوطنية للاعلام" ، خبر استشهاد خطيبها نفيا قاطعا.

وعن تبلغ العائلة خبر وفاته، من قبل وزير الخارجية والمغتربين جبران باسيل، قالت: "إن الوزير باسيل أرسل إلينا منذ شهرين، موفدا نقل رسالة منه، مفادها أنه، يطلب منا أن نتحضر لسماع خبر سيئ".

أضافت: "على إثر ما نقله الموفد، طلبت عائلة سمير مقابلة الوزير باسيل، فشكلوا وفدا ضم: والده وشقيقه وزملاء له من سكاي نيوز، وعندما اجتمعوا به، قال لهم حرفيا: الله يسامحه (الموفد) قلت له ألا يخبركم بذلك. أنتم ترون الوضع في سوريا، أمنيا، لقد تم القضاء على داعش، ولم يظهر شيء مفيد في قضية سمير بعد. وأعتقد أن احتمال بقائه حيا يعادل احتمال قتله، وليس بين يدي أي إثبات أو دليل، على أنه استشهد أو مازال حيا، وأطلب منكم الصلاة لأجله".

وفي سياق آخر، أعربت حمدان عن استيائها من المفاوضات "من أجل عودة أفراد من عائلات مقاتلي داعش إلى أحضان الوطن، بينما مصير سمير مازال مجهولا".

LBCI

مقالات مشابهة

هل يحضر مرسوم تجنيس جديد بسرية تامة؟

بحصلي: لا يمكن رفع الضريبة على المواد الغذائية بنسبة 2 في المئة

حفتر لماكرون: شروط وقف إطلاق النار “لم تكتمل بعد”

الحرس الثوري: الولايات المتحدة لا تجرؤ على مهاجمة إيران

أجهزة تلفزيونات QLED : الحل الأمثل لمعالجة مشكلة تطبع الصورة

الياس بجاني- لا خلاص اقتصادي للبنان في ظل الاحتلال الإيراني وتغييب مبدأ المحاسبة

جريح في إشكال فردي تطور إلى إطلاق نار في الميناء

الهيئة العليا للاغاثة وزعت سلالا رمضانية في طرابلس مقدمة من السعودية

اتحادا لجان الأهل في المتن وكسروان الفتوح وجبيل حذرا من حرمان أولادهم امتحاناتهم الرسمية