وفد كتائبي زار مطران صيدا للكاثوليك: الانتخابات محطة مفصلية للتغيير وإنقاذ الوطن
شارك هذا الخبر

Saturday, January 13, 2018

زار وفد من حزب "الكتائب اللبنانية"، مطران صيدا لطائفة الروم الكاثوليك إيلي بشارة الحداد، مهنئا بالاعياد، في حضور الاب جهاد فرنسيس ومطران صيدا للموارنة مارون العمار ورئيس دير مار شربل الجية الأب شربل القزي.

ضم الوفد النائب فادي الهبر، الأمين العام للحزب رفيق غانم، منسق لجنة التواصل الروحي والمدني فرج كرباج، ومستشار رئيس الحزب ساسين ساسين، وأعضاء المكتب السياسي: سمير خلف، ريتا بولس وميرا واكيم، عضوي المكتب السياسي السابقين جوزف نهرا وجوزف عيد، رئيس إقليم الشوف عبدو كرم ورئيسة مكتب شؤون المرأة في إقليم الشوف شيرين داغر.

وبحسب الوفد، فانه "تم التداول في الأوضاع السياسية العامة في البلاد وموقف حزب الكتائب منها والمعارضة الأيجابية البناءة التي يمارسها الحزب من أجل تخطي الأزمات التي يعاني منها اللبنانيون وإيجاد الحلول لها. وتطرق الوفد إلى الانتخابات النيابية وضرورة تأمين مناخ الحرية لها وإبعادها عن أجواء الضغوط المادية والمعنوية لكونها تشكل محطة مفصلية للتغيير وإنقاذ الوطن. واستمع الوفد إلى آراء المطارنة ورئيس الدير الذين أبدوا تفهمهم لمواقف الحزب وشددوا على ضرورة متابعة العمل والتضامن من أجل مصلحة الوطن الحاضن للجميع".

وإختتم الوفد جولته بتناول الغداء في منزل عضو المكتب السياسي ريتا بولس في الرميلة.

مقالات مشابهة

الحريري عرض استثمارات مجموعة “ماجد الفطيم” مع وفد منها

عون: لبنان ليس رهينة حزب الله

فرنجية مغردا: نعبر عن قلقنا من سياسة الاستدانة والهروب إلى الأمام

عشرات المستوطنين يقتحمون المسجد الأقصى

رئيس اتحاد النقل الجوي: ما المصلحة الوطنية بهز أنجح شركة في لبنان؟

المدير العام للإسكان في رسالة الى النواب

ماكرون: أناشد إسرائيل أن تضع حدا لسياسة الأمر الواقع التي تفرضها على الفلسطينيين

ماكرون: لا يمكن غض الطرف عن حقوق الفلسطينيين ولا بديل عن حل الدولتين

البترون ودعت المحامي جورج ضو