الرئيس عون يمهل السعودية أسبوعا لمعرفة مصير الحريري.. والّا!
شارك هذا الخبر

Saturday, November 11, 2017

علمت "الجمهورية" انّ الحراك الذي يقوده عون سيتصاعد ليبلغَ ذروته بالذهاب الى تقديم شكوى الى مجلس الامن الدولي في حال لم يعُد الحريري الى بيروت قريباً ليُبنى على الشيء مقتضاه في موضوع استقالته في ظلّ اصرار على استمرار الحكومة الحالية حتى لو اضطرّ الامر الى اجراء استشارات يعاد بنتيجتها تكليف الحريري.

وقالت مصادر مطلعة لـ"الجمهورية" انّ عون ابلغَ الى الوفود الديبلوماسية التي يلتقيها انه لن ينتظر أكثر من اسبوع لجلاء مصير الحريري قبل ان يضطرّ الى نقلِ الملف الى المجتمع الدولي، وانّ هناك إستعدادات دولية لمساعدة لبنان في هذا المسعى، في إشارة ضمنية منه الى استعدادت روسية وأخرى غربية.

وقالت دوائر قصر بعبدا لـ"الجمهورية" انّ عون "كان واضحاً وصريحاً امام مجموعة الدعم الدولية، وشرَح لها الظروف التي رافقت الاستقالة مستغرباً ان يتحدّث اليه رئيس الحكومة السبت الماضي ويبلِغه بانّه لم يعد قادراً على تحمّلِ الوضع وبأنه سيكون في بيروت في غضون يومين او ثلاثة ايام كحدّ أقصى، لكنّه ومنذ ذلك الوقت لم يسمع صوته ولم يعد الى بيروت".

وعبّر عون عن "قلقه الشديد تجاه الظروف المحيطة بإقامة الحريري حيث هو، وقال "انّ لبنان ينتظر من مجموعة الدعم المساعدة بما اوتيَت من قوة لتأمين عودته الى لبنان، لأنّ ما يحصل يمسّ بكرامة لبنان واللبنانيين".

الجمهورية

مقالات مشابهة

اردوغان: الانتخابات المبكرة وسيلة للتشاور مع شعبنا وتذكيره بانجازاتنا

جوزيف أبو فاضل ضيف على شاشة المنار مساء

عدد المقترعين في الدول العربية بلغ حتى الساعة 1921 ناخبا

"نركض سوا" للعام الثامن على التوالي BBAC الداعم الرئيسي لماراثون الجبل

نعمة الله أبي نصر: لفتح الحوار مع الحكومة السورية لتأمين عودة النازحين

انقطاع الكهرباء عن عدد من القرى البترونية بسبب حال الطقس

جابر وقبيسي من النبطية: لتعزيز هيئات الرقابة لمواجهة الفساد

ملف النزوح السوري: محور لقاءات معين المرعبي مع مسؤولين ألمان وأميركيين وكنديين

سيدات الفوتسال في الجامعة الأنطونية أحرزن لقب دورة دولية باسبانيا