ايلي محفوض: لو احترم حزب الله النأي بالنفس لما وصلنا الى هنا.
شارك هذا الخبر

Friday, November 10, 2017


اعتبر رئيس حركة التغيير المحامي ايلي محفوض ان البطريركية المارونية‬ عادت الى الواجهة مع ما تحمل في جعبة تاريخها المجيد من أمجاد ،
ولعل زيارة البطريرك مار بشارة الراعي‬ الى السعودية‬ في لحظة مفصلية من تاريخنا المعاصر ستعيد لبنان‬ الى دوره ورسالته في هذا الشرق وكلنا ثقة بأن الزيارة البطريركية ستكون ناجحة ومثمرة ومنتجة.

وقال محفوض في تصريح له اليوم :
‏لو أن سياسة النأي بالنفس‬ التي انتهجها لبنان‬عبر الحكومات المتعاقبة ومنذ اندلاع الحرب في سوريا‬ لم يناقضها وينقصها حزب الله لما وصلنا الى هنا ، لا بل على العكس هو لم يعرها أي اهتمام لا بل اكثر من ذلك هو ضرب بها عرض الحائط متجاهلا وجود حكومة مركزية من المفترض بها أن تدير وتقرر شؤون الدولة لا ان تكون مجرد مظلّة لتغطية سلاحه ونشاطاته العسكرية .


مقالات مشابهة

التحكم المروري: جريح نتيجة حادث صدم على طريق عام البداوي محلة المنكوبين

مصدر عسكري للـ otv:لا صحة لما يشاع عن وجود قتلى اطفال بمداهمة الحمودية

توضيح من حاصباني حول تعديل السقوف المالية للمستشفيات

بالصورة- نصرالله يحضن حفيده

التحكم المروري: جريح نتيجة حادث صدم محلة المصيطبة شارع بشير جنبلاط

الراعي ترأس قداسا في كنيسة مار شربل في عمان

الخارجية الروسية: نشطاء الخوذ البيضاء الذين خرجوا كشفوا عن جوهرهم وأظهروا نفاقهم للعالم

إسرائيل ترفض مقترحاً روسياً بإبقاء القوات الإيرانية على بعد 100 كلم من خط وقف إطلاق النار في الجولان المحتل

للتخفيف من الجوع خلال الرجيم ... 4 خطوات فعّالة هي الحلّ!