“لودميلا بوتينا” احتجزها بوتين في دير…فكيف انتقمت منه؟ العالم على حافة حرب عالمية ثالثة… ما هي نبوءات يون!؟ في جب جنين…قتل شقيقه وزوجة إبن شقيقه، والسبب؟! طبخة البحص الانتخابية… كثرة الطباخين يفسد الطبخة التيار “محاصر”… والمراهنة على عون سقطت  آخر الأخبار 
فصل والغاء فصل.. اليكم بالاسماء التشكيلات الجديدة في قوى الأمن الداخلي
wowslider.com by WOWSlider.com v8.6
شارك هذا الخبر

Friday, November 10, 2017

وقّع مدير عام قوى الأمن الداخلي اللواء عماد عثمان على التشكيلات التي شملت عدداً من المواقع البارزة التابعة للمديرية.

وجاءت التشكيلات على الشكل التالي:


العميد الاختصاصي جورج صوايا آمر مفرزة بيروت القضائية الى الديوان/ بتصرف المدير العام.
العميد جان الغريب رئيس فرع الخدمة والعمليات في قيادة وحدة شرطة بيروت الى الديوان/ بتصرف المدير العام.
العميد ماجد طربيه آمر مفرزة الضاحية الجنوبية القضائية الى الديوان/ بتصرف المدير العام.
العميد الركن عامر زيلع المساعد الثاني لقائد فوج الطوارئ الى الديوان/ بتصرف المدير العام.
العميد اسامة عبد الملك رئيس فرع الخدمة والعمليات في قيادة وحدة الشرطة القضائية الى قيادة الشرطة القضائية بصفة مساعد اول.
العميد جهاد الحويك رئيس فرع العديد في قيادة وحدة الدرك الاقليمي الى رئاسة قسم المباحث الجنائية العامة.
العميد مروان سليلاتي قائد سرية بعلبك الاقليمية الى قيادة منطقة جبل لبنان.
العقيد محمد صالح من شعبة التخطيط والتنظيم الى رئاسة فرع الادارة في قيادة وحدة الشرطة القضائية.
العقيد علي سكينه آمر فصيلة المصيطبة الى رئاسة شعبة المعلوماتية.
العقيد يوسف درويش آمر فصيلة تفتيشات المطار الى قيادة منطقة لبنان الشمالي الاقليمية.
العقيد فادي صليبا آمر فصيلة برج حمود الى رئاسة شعبة التخطيط والتنظيم.
الرائد علي حاموش من فصيلة جزين الى امرة فصيلة تفتيشات المطار.

مقالات مشابهة

رغم سوء الاحوال الجوية.. بدء تنظيف الشاطىء من الزلقا الى الزوق!

بالصورة - بعد التسميم والشنق.. إغتصاب كلبة في خلدة!

البترون لن تكون أمَّ المعارك.. شحّ مرشحين و"شكراً باسيل"!

مفاجآت طرابلس... «كسور» اللوائح نجوم البرلمان!

هكذا «تبتزّ» المستشفيات الضمان والمضمونين! 

خاص- الشيوعي يتحضّر لخوض الانتخابات.. على الشعب أن يحاسب من لم يعطه حقه

خاص- مخيم عين الحلوة على كف عفريت.. ماذا يقول المقدح!؟

خاص بالوقائع- هذه دوافع قتل فادي لزوجته في رأس النبع!

العفو العام.. إلى ما بعد الإنتخابات؟!