غراندي: ضرورة أن تكون عودة لاجئي الروهينغا إلى ميانمار طواعية
شارك هذا الخبر

Thursday, November 09, 2017


شدد مفوض ​الأمم المتحدة​ السامي لشؤون اللاجئين ​فيليبو غراندي​ على "ضرورة أن تكون عودة لاجئي ​الروهينغا​ إلى ​ميانمار​ طواعية"، محذرا من أن "أي محاولة لإعادتهم قسرا ستشكل أساسا لأعمال عنف جديدة".
وأشار غراندي، في تصريح له، الى أن "الأمور ستستغرق وقتا طويلا قبل أن تصبح الأوضاع ملائمة لعودة لاجئي الروهينغا المتواجدين في بنغلاديش إلى ميانمار"، لافتاً إلى أن "اللاجئين تعرضوا لصدمة نفسية، ما كان له أكبر الأثر على النساء والفتيات بشكل خاص".
وتجدر الاشارة الى أن ​مجلس الأمن الدولي​ كان قد وافق بالإجماع على بيان يدين أعمال العنف التي أجبرت أكثر من 600 ألف شخص من طائفة الروهينغا المسلمة على الفرار من ميانمار إلى بنغلاديش منذ نهاية شهر آب الماضي".

مقالات مشابهة

الفاتيكان: على السعودية ألا تعتبر المسيحيين مواطنين من الدرجة الثانية

وصول قائد الجيش الوطني الليبي المشير خليفة حفتر إلى بنغازي

NBN: لاءات ثلاثة سيثبتها أبناء الجنوب في السادس من أيار

وسائل إعلام أميركية: انفجار يهز مصفاة نفطية في ولاية ويسكونسن الأميركية ويتسبّب بسقوط جرحى

ماتيس يعلن عدم توصل واشنطن الى قرار بشأن الانسحاب من الاتفاق النووي

البعريني من سهل عكار: نتعرض لأعنف وأضخم دعاية اعلامية كاذبة

بالصور- 11 جريحاً في حادث بين سيارة وحافلة الامن الداخلي

الرئيس عون: بيان الامم المتحدة والاتحاد الاوروبي يعرض لبنان للخطر

كنعان: العمل المسرحي لا يدوم