رزق: القطاع السياحي بقي بمنأى عن أزمة الإستقالة
شارك هذا الخبر

Thursday, November 09, 2017

اعتبر رئيس جمعية المعارض والمؤتمرات إيلي رزق أن الإستقالة بتوقيتها وأسلوبها أثرت دون أدنى شك على الوضع الإقتصادي العام كونها تطال كل لبناني ولكن الحسنة الوحيدة أنها وقعت يوم عطلة حيث أعطت الوقت الكافي لكل المخلصين في الهيئات الإقتصادية والمعنيين لإتخاذ كل الإجراءات التي تحول دون حصول هلع نفسي يؤدي إلى إنهيار إقتصادي كامل. ولا يمكن لأي لبناني إلا أن يتوقف عند الحس الوطني العالي لدى كل القوى السياسية في تعاملها مع قضية كهذه خصوصا” رئيس الجمهورية الذي تعامل معها بحكمة ودرايته الحاسمة والحازمة وسرعته في اتخاذ كل التدابيرلإستيعاب كل الصدمات من النواحي السياسية والأمنية والمالية لأننا نعرف بأنه لا إستقرار إقتصاديا” دون توافق سياسي وإستقرار أمني.

أضاف أن هذا الإستيعاب أعطانا المزيد من الوقت للعمل على إعادة ثقة العارضين والزائرين لحضور المؤتمرات والمعارض وبالتالي ما زال من المبكر الحديث عن أي إلغاءات. علينا أن ننتظر التطورات في الأسابيع المقبلة ونحن كلنا ثقة بأن المواطن اللبناني يستطيع التعامل مع تطورات كهذه.
ونحن كجمعية معارض ومؤتمرات نحث على الأعضاء والشركات على الإستمرار بالعمل على تطبيق روزنامة 2017-2018 كما هي دون أي تغيير إيمانا” منا بلبنان وحرصا” على نموه.

مقالات مشابهة

لبنان.. إلى مواقع متقدّمة نفطياً؟

استشهاد عسكري وإصابة ٧.. هذا ما حصل في الهرمل ليلا!

معلومات للـLBCI: دورية للجيش تتعرض لاطلاق نار في منطقة مرجحين في الهرمل ومعلومات عن سقوط شهيد للجيش وعدد من الاصابات

وسائل إعلام سعودية: مقتل 3 جنود سعوديين في مواجهات مع الحوثيين بالحد الجنوبي

بالفيديو - روكز ردا على ابي خليل..."وشهد شاهد من أهله"...

‏باسيل: لبنان يستضيف مليون ونصف مليون سوري منذ عام ٢٠١١ واذا اضيفوا الى اللاجئين الفلسطينيين وتم اسقاط الارقام على مساحة مماثلة هنا يمكن فهم الازمة

روسيا تنوي طرح مشروع قرار ضد سباق التسلح في الفضاء على الجمعية العامة.۔

‏‎باسيل: لبنان ليس بلد لجوء بل بلد هجرة ولا نريد ربط عودة النازحين بالحل السياسي في سوريا عكس المجتمع الدولي وهذا الربط بالنسبة الينا هو وقت يمر واندماج يتم وعودة اصعب

"الحوثي" تقتحم مخازن برنامج الغذاء العالمي بالحمادي في محافظة الحديدة.۔