رزق: القطاع السياحي بقي بمنأى عن أزمة الإستقالة
شارك هذا الخبر

Thursday, November 09, 2017

اعتبر رئيس جمعية المعارض والمؤتمرات إيلي رزق أن الإستقالة بتوقيتها وأسلوبها أثرت دون أدنى شك على الوضع الإقتصادي العام كونها تطال كل لبناني ولكن الحسنة الوحيدة أنها وقعت يوم عطلة حيث أعطت الوقت الكافي لكل المخلصين في الهيئات الإقتصادية والمعنيين لإتخاذ كل الإجراءات التي تحول دون حصول هلع نفسي يؤدي إلى إنهيار إقتصادي كامل. ولا يمكن لأي لبناني إلا أن يتوقف عند الحس الوطني العالي لدى كل القوى السياسية في تعاملها مع قضية كهذه خصوصا” رئيس الجمهورية الذي تعامل معها بحكمة ودرايته الحاسمة والحازمة وسرعته في اتخاذ كل التدابيرلإستيعاب كل الصدمات من النواحي السياسية والأمنية والمالية لأننا نعرف بأنه لا إستقرار إقتصاديا” دون توافق سياسي وإستقرار أمني.

أضاف أن هذا الإستيعاب أعطانا المزيد من الوقت للعمل على إعادة ثقة العارضين والزائرين لحضور المؤتمرات والمعارض وبالتالي ما زال من المبكر الحديث عن أي إلغاءات. علينا أن ننتظر التطورات في الأسابيع المقبلة ونحن كلنا ثقة بأن المواطن اللبناني يستطيع التعامل مع تطورات كهذه.
ونحن كجمعية معارض ومؤتمرات نحث على الأعضاء والشركات على الإستمرار بالعمل على تطبيق روزنامة 2017-2018 كما هي دون أي تغيير إيمانا” منا بلبنان وحرصا” على نموه.

مقالات مشابهة

الزغبي: على القوى السيادية منع تشكيل حكومة خاضعة لميتروبول طهران‎

حكم إماراتي يدير مباراة فرنسا وبيرو

البرازيل تشكو حكم مباراة سويسرا لـ "فيفا"

دراسة بريطانية: هذا مفتاح أي فريق للفوز بكأس العالم

اندلاع حريق أشجار في حلبا - القبة والدفاع المدني يعمل على اخماده

وفد من عائلات وفعاليات بعلبك التقى خضر: للضرب بيد من حديد

ماذا قالت الحريري في مؤتمر "التفاهم بين الأديان والعيش المشترك"؟

19 اتحاد رياضي ناشدوا الرؤساء الثلاثة اختيار وزير الشباب والرياضة من الوسط الرياضي

عون استقبل حاكم مصرف لبنان