“لودميلا بوتينا” احتجزها بوتين في دير…فكيف انتقمت منه؟ العالم على حافة حرب عالمية ثالثة… ما هي نبوءات يون!؟ في جب جنين…قتل شقيقه وزوجة إبن شقيقه، والسبب؟! طبخة البحص الانتخابية… كثرة الطباخين يفسد الطبخة التيار “محاصر”… والمراهنة على عون سقطت  آخر الأخبار 
خاص - هذه هي اسباب استقالة الحريري.. واسقاط التسوية!
شارك هذا الخبر

Tuesday, November 07, 2017

خاص - alkalimaonline

ما قاله وزير الدولة لشؤون الخليج في الحكومة السعودية ثامر السبهان على ان ما قبل استقالة الرئيس سعد الحريري ليس كما قبلها ، يسقط التسوية السياسية التي قامت في لبنان في صيف 2016 وأدت الى انتخاب العماد ميشال عون رئيسا للجمهورية وترأس الحريري الحكومة ، كما انتهى أيضا "ربط النزاع" الذي أقامه الحريري مع حزب الله في مطلع 2014 ووافق من خلاله أن يشارك في الحكومة التي ترأسها تمام سلام بعد رفض ذلك بذريعة قتال "حزب الله" في سوريا، والذي كان بدأه في حزيران 2013 أثناء حكومة الرئيس نجيب ميقاتي التي كانت تسمى بحكومة "8 آذار" وتشكلت على انقاض حكومة الحريري التي اسقطها تحالف " 8 آذار" باستقالة 11 وزيرا منها.

فما كان من تسوية في 2014 ومن ثم 2016 ووافقت عليها السعودية، كي لا يقع لبنان في قبضة حزب الله واقامة توازن في البلد واسترداد القرار من الذراع الايرانية فيه، لاسيما بعد أن انكشفت مشاركته في الحرب مع جماعة الحوثيين ي اليمن ، وتزويدهم بالخبراء لاطلاق الصواريخ، ومدربين على اسلحة متطورة.

هذا التدخل العسكري لـ"حزب الله" في حرب اليمن هو من عجل في دعوة الحريري الى الاستقالة وفق ما تشير الى ذلك المعلومات من تيار المستقبل، حيث تؤكد بأن الحزب لم يعط فرصة للرئيس الحريري الذي وافق على الحوار مع "حزب الله" لتهيئة الساحة الداخلية اللبنانية وحفظ الاستقرار وانتظام عمل المؤسسات الدستورية، الا ان ما جرى هو رفع نصرالله لخطابه ضدّ السعودية ثمّ مواصلة تدخله العسكري في اليمن وقصف المملكة بصواريخ ايرانية، الامر الذي ضاعف من الحاح السعودية على رئيس الحكومة بأن يحسم الموقف مع الحزب، فربط النزاع معه بأن يستمر بتدخله في سوريا ويبعد الساحة اللبنانية عن حريقها لا يمكن أن ينطبق على اليمن، المحاذي للسعودية ويقوم "حزب الله" بالاعتداء عليه، وهذا ما عبرّ عنه السبهان، واعتبر ان الحكومة اللبنانية لا يمكن ان تستمر بتغطية اعتداءات الحزب التي يجب اخراجه منها او أنها تصبح شريكة في العدوان على السعودية وهو ما تمّ ابلاغه للحريري بأن ليس عليه أن يكون غطاء لحزب الله في عدوانه، لانه سيترتب على ذلك الكثير من الاجراءات واولها كان استقالته التي اسقطت التسوية وربط النزاع، ومع سكوت الرئيس عون عن تدخلات "حزب الله"

مقالات مشابهة

إعلامي تابع لحزب الله يُحرق مركبتي بنات عمته السعوديات

الوفد اللبناني الذي ينتظر الرئيس الحريري يضم السفير اللبناني في فرنسا ولا معلومات عن تواجد أحد من آل الحريري بين الوفد (الجديد)

الحريري على أرض فرنسا!

الفاينانشال تايمز: السعوديون رحبوا بعملية التطهير التي يقودها بن سلمان

باريس تخوّفت من أعمال حربية في لبنان...ولكن؟!

"العقوبات الاميركية ستطال سياسيين في مراكز رفيعة"... وهذا دور الدول الكبرى!

الغارديان- استمرار الوضع الكارثي باليمن سيجلب العار علينا لسنوات طويلة

الديلي تلغراف- الشاب المشتبه بعلاقته بهجوم مانشستر بحوزة حركة مسلحة

جنبلاط يطلب الغاء احتفال الاستقلال !