“لودميلا بوتينا” احتجزها بوتين في دير…فكيف انتقمت منه؟ العالم على حافة حرب عالمية ثالثة… ما هي نبوءات يون!؟ في جب جنين…قتل شقيقه وزوجة إبن شقيقه، والسبب؟! طبخة البحص الانتخابية… كثرة الطباخين يفسد الطبخة التيار “محاصر”… والمراهنة على عون سقطت  آخر الأخبار 
غرفة لبنان وأوستراليا في ملبورن كرّمت سليم صفير... ودعوة منه للمغتربين
شارك هذا الخبر

Monday, November 06, 2017

أقامت غرفة التجارة والصناعة للبنان وأوستراليا في ولاية فكتوريا برئاسة فادي الزوقي، عشاءها السنوي السادس تحت شعار "لنحدث فرقاً في مجال الأعمال" في حضور حشد من الشخصيات الأوسترالية واللبنانية وضيوف من لبنان في مقدّمهم رئيس مجلس الإدارة المدير العام لبنك بيروت سليم صفير الذي منحته الغرفة درع الرئاسة، فيما قدّم رئيس غرفة طرابلس توفيق دبوسي درع الغرفة للزوقي .

وتحدث في المناسبة التي باركها راعي الأبرشية المارونية المطران أنطوان شربل طربيه وقدّمها الإعلامي وسام بريدي، كل من ممثل رئيس وزراء أوستراليا الوزير المساعد للمالية مايكل سكر، وممثلة رئيس حكومة ولاية فيكتوريا وزيرة المالية وشؤون المستهلك مارلين كيروز، وممثلة زعيم المعارضة ايغنا بيلوش، والسفير الاوسترالي لدى لبنان غلين ميلز، والقائم بأعمال سفارة لبنان جيسكار الخوري.

وتحدث الزوقي فقال: سينتصر لبنان في النهاية على الأزمات ليعود وطن السلام والاستقرار كما وطننا الحبيب اوستراليا. ونحن فخورون بمنح درع رئاسة الغرفة الى شخصية لبنانية بارزة في كل المجالات مثل الدكتور سليم صفير.

بدوره، أثنى رئيس تحرير "النهار" الاوسترالية أنور حرب باسم رئيس المجلس التشريعي في سيدني جان عجاقة، على دور الغرفة في تعزيز العلاقات اللبنانبة الاوسترالية، ثم قدّم صفير ونوّه بمسيرته في المجالات الاقتصادية والوطنية والإنسانية.

صفير: وألقى صفير كلمة بعد تسلمه درع رئاسة الغرفة قال فيها: أشعر بفخرٍ عظيمٍ لكوني جزءاً من الغرفة الأسترالية اللبنانية للتجارة والصناعة (ALCCI) التي تجسّد جوهر لبنان لأنّكم انتم جوهره. وأريد أن ألقي كلمة موجزة عن لبنانٍ أعظم لبنان جديد وجسر للبنان. اعزائي المغتربين، تستحقّون كل الثناء والتقدير كأفرادٍ حقّقتم العديد من الإنجازات المشرّفة وكمجموعةٍ فلننظر إلى ما يمكننا إنجازه بعد سويًّا. إذا اطّلعنا على خريطة لبنان نرى بلدًا صغيرًا نسبيًّا. لكن إذا اطّلعنا على حمضه النووي نرى بصمة عالميّة يمكن تسميتها "لبنان الأعظم".

واعتبر" ان الغرفة تجسّد جوهر لبنان الأعظم. ووجودكم في أستراليا هو سبب استثمار بنك بيروت

حتى يكون هنا"، وقال: استثمرنا لأسباب اقتصادية سليمة، ولكن استثمرنا خصوصاً بهدف دعم لبنان الأعظم

كمصرف المغتربين وجسر بينكم وبين لبنان وحمضه النووي. هناك فلسفة مشتركة وعلاقة وجدانية بين غرفة الـ ALCCI وبنك سيدني مرادفة ومتزامنة ككل العلاقات الجيّدة وكل العلاقات القويّة .هناك جسر يربط الطرفين. أتيت على ذكر مستقبل واعد نستطيع خلقه كمجموعة على جسرنا أن يقودنا إلى هذا المستقبل. أثناء عبورنا للجسر علينا ألا نفكّر في المشاكل أو المصاعب التي نواجهها في لبنان، بل بما يمكننا فعله للبنان.

وأكد أن "خلال القرون الماضية نجا لبنان من العديد من التحدّيات وسادت سمة لبنان. حان وقت عبور جسرنا". وخاطب المغتربين قائلاً: أدعوكم اليوم إلى أن تعيدوا خبرتكم وموهبتكم ومعرفتكم ومهاراتكم ونجاحكم إلى وطننا الأمّ وتذكّروا إنكم حين هاجرتم مع عائلاتكم إلى أوستراليا جلبتم أحلامكم وطموحاتكم ومواهبكم وشجاعتكم اللبنانية، أدعوكم اليوم إلى إعادة هذا النجاح وتصدير معرفتكم ومواهبكم وشجاعتكم إلى لبنان.

وختم: بفضل التزامكم وجهود الغرفة، سنجسّد جسر العبور إلى لبنان سنكون صلة وصل لكم مع الشركات الناشئة، الخبراء والموارد في لبنان. يمكنكم القيام بذلك مستقلّين أو يمكننا القيام به كمجموعةٍ واحدة. كالعادة الخيار لكم لكنّ التفويض لنا كلّنا كمجموعة واحدة فشكرًا لكم على كل ما قمتم به حتى اليوم وشكرًا لكم مسبقًا على كل ما ستقومون به في المستقبل.

الاحتفال: وكان حضر الاحتفال الى الوزيرين سكر وكيروز، رئيس الوزراء السابق ستيف براكس، النائب السابق فيليب وادوك، رئيس غرفة التجارة اللبنانية - الاسترالية في ولاية نيو ساوث ويلز جو خطار، رئيس الغرفة الاوسترالية - العربية رولان جبور، رئيس المجلس الماروني طوني خطار.

المركزية

مقالات مشابهة

عبد الرحمن الراشد - لبنان يواجه مصيره أيضاً

سلمان الدوسري - الحريري «محتجزاً»... كذبة 2017

هذا ما سيفعله الحريري فور عودته الى لبنان!

أكرم البني - ولكن.. عن أي تسوية سياسية يتحدثون؟!

خالد الدخيل - خيار الحريري و«حزب الله»

مفاجأة من قيادة الجيش للبنانيين بمناسبة عيد الإستقلال

ترامب وماكرون.. وإتّفاق على مواجهة أنشطة "حزب الله"

العين على القاهرة اليوم..فماذا ينتظر لبنان؟!

“8 آذار”: لا حكومة دون حزب الله!