شقير تعليقا على استقالة الحريري: المطلوب دعم سلامة
شارك هذا الخبر

Saturday, November 04, 2017


شكلت استقالة رئيس الحكومة سعد الحريري صدمة بالنسبة للبنانيين، سواء أكانوا حلفاء له أم خصوماً، بخاصة أنّ هذه الاستقالة أتت مفاجئة للجميع، لناحية توقيتها ومكان الإعلان عنها من الرياض.

الأنظار تتجه اليوم الى مرحلة ما بعد هذه الاستقالة وما ستحمله على الصعيد السياسي، وبخاصة الأمني والاهم على الصعيد الاقتصادي، هذا ما يؤكده رئيس اتحاد الغرف، رئيس غرفة بيروت وجبل لبنان محمد شفير لـ"النهار"، معتبرا ان هذه الاستقالة "أتت في وقت كانت تشهد فيه البلاد بعض الانفراجات على الصعيد الاقتصادي، فيما كانت تتجه الأنظار الى الخطة الاقتصادية التي كانت مرجوّة ويتوقع الكشف عنها من الحكومة خلال ايّام".

ويؤكد شقير أنّ "اليوم وبعد هذه الاستقالة، يبقى المطلوب من كل الأطراف السياسية الحفاظ على الاستقرار الأمني والسياسي بالحد الأدنى، بالاضافة الى ضرورة تشابك الأيدي مع يد حاكم مصرف لبنان الدكتور #رياض_سلامة للحفاظ على الاستقرار النقدي والقطاع المصرفي، وهو الركيزة الاساسية للاقتصاد الوطني، بالاضافة الى دعمه بالكامل في خطواته الهادفة للحفاظ على استقرار الليرة".

ويعتبر شقير أنّ "حالاً من الترقب تسود اليوم الشارع اللبناني والهيئات الاقتصادية وكل مكونات المجتمع، داعيا الجميع لإدراك دقة الوضع وخطورته بخاصة ان لبنان على شفير توقيع أولى عقوده مع الشركات العالمية لاستخراج النفط والغاز، ما سيطلب وعياً سياسياً كبيراً، بالاضافة الى اتفاق على الموضوع الأمني".

ويختم شقير بالتأكيد على "ضرورة استيعاب ما حصل، رغم ما شكّله من صدمة لإعادة العجلة الى السكة الصحيحة حفاظا على ما تحقق والآمال التي يضعها اللبنانيون على المرحلة المقبلة".

مقالات مشابهة

قصيفي من طرابلس: سننزل كصحافيين الى الشارع لو اضطر بنا الامر للمطالبة بحقوقنا

محفوض: بين حكومة تصريف أعمال أو ممسوكة من حزب الله... الأفضل أن نبقى بدون حكومة

العريضي: المعايير المزدوجة هي المشكلة الاساسية في ​تشكيل الحكومة​

جنبلاط: الفراغ والجوع والعدم نتيجة ​سياسة​ الاحتكار

الهبر: لبنان في هذا العهد ليس بخير

ترقّب لهذا اللقاء المنتظر

سعيد: رئيس الجمهورية موالٍ لإيران ومجلس النواب في "جيب" سليماني

أين أصبحت مبادرة رئيس الجمهورية؟

هاشم: متمسكون بحقنا بالتمثيل وننتظر نتائج مشاورات هذا الاسبوع