الإندبندنت:فضيحة التحرش الجنسي قد تنهي مشروع خروج لندن من اتحاد اوروبا
شارك هذا الخبر

Saturday, November 04, 2017

أشارت صحيفة "الإندبندنت" إلى أن فضيحة ​التحرش الجنسي​ حاليا قد تؤدي إلى إنهاء مشروع خروج البلاد من ​الاتحاد الاوروبي​ وذلك في حال ما أدت ممارسات وزراء الحكومة الذين قاموا بهذه الانتهاكات إلى إجراء انتخابات مبكرة يخسرها حزب المحافظين".
ولفتت إلى أن المواطنين ضعفاء وبالتالي لن يكون امرا أخلاقيا لأي شخص أن يقوم بتقديم أمل زائف لهم بالبقاء في الاتحاد الاوروبي، لكنها توضح أن المغامرات الجنسية لبعض وزراء الحكومة قد تفضي بالفعل إلى إجراء انتخابات مبكرة.
ودعت الصحيفة إلى تذكر أمرين مهمين: الأول أن إمكانية توقع نتائج الانتخابات المبكرة أقل بكثير من نتائج الانتخابات الطبيعية والأمر الثاني أن حزب المحافظين يمكنه أن يخسر الحكومة إذا فقد 7 مقاعد فقط في مجلس العموم.
وأشارت إلى أن رئيسة الوزراء ​تيريزا ماي​ قامت بتقليص عدد مقاعد حزبها في مجلس العموم بسعيها غير المدروس لتوسيع هامش الأغلبية البرلمانية التي كان الحزب يمتلكها قبل الانتخابات البرلمانية المبكرة الأخيرة.
وحذرت من أن السيناريو الذي تطرحه قد لا يقع، لكنها تلفت في الوقت ذاته إلى أنه ممكن خاصة "مع اقتراب هذه الأمة التي تشعر بالملل من فترة أعياد رأس السنة وهي الفترة المفضلة للبريطانيين لإثارة ومناقشة الفضائح السياسية"

مقالات مشابهة

استثمار قطري بقيمة 15 مليار دولار في تركيا

ماكرون يعرض على العاهل الاردني مساعدة فرنسا لحفظ الامن على الحدود بين الاردن وسوريا

الحريري عرضت مع عازار قضايا تهم جزين وصيدا

واشنطن تفرض عقوبات على شركتين روسية وصينية في إطار الحظر على كوريا الشمالية

الرياشي: حريصون على التزام الاعلام الرسمي بسياسة النأي بالنفس

السفير القطري لدى تركيا: أنقرة حليف استراتيجي ولن نتردد في دعمها

ارتفاع محصلة الانفجار الانتحاري الذي وقع غربي العاصمة الأفغانية كابول إلى 48 قتيلا و67 جريحا

خنزير بري يتسبب بجريحين في بلدة يحمر

المشنوق استقبل سفير اليمن والطبش وجمالي