خاص- بعد قرار هدم المخالفة في "مصلّى"غدراس... ماذا يقول نوفل ضوّ في هذه القضية؟
شارك هذا الخبر

Thursday, November 02, 2017

ما زالت قضية ترميم المصلّى في بلدة غدراس دون الرجوع إلى البلدية واستحصال على رخصة قانونية لذلك تثير الجدل في الأوساط الإعلامية كما السياسية وآخر تطوراتها موافقة المجلس البلدي في البلدة وبالإجماع على اعتبار كافة الاعمال التي حصلت دون أي ترخيص أو موافقة من البلدية يتوجب هدمها، مطالبين المراجع القانونية والأمنية اتخاذ التدابير المناسبة لهدم البناء المخالف.

بدأت عملية ترميم المصلّى دون ترخيص قانوني ورغم تدوين اشارة بناء مخالف على صحيفة العقار من قبل دائرة التنظيم المدني في كسروان، وحول هذا الموضوع علّق المرشح عن قضاء كسروان نوفل ضو، وهو الذي أثار القضية، بأن خلفية اعتراضه هي قانونية بإمتياز وليس لمصالح انتخابية أو أسباب طائفية كما حاول البعض التسويق حسب قوله ، مشددا على تأييده ترميم الكنائس والجوامع لكن دون الالتفاف على القانون، وسأل في هذا السياق :"في حال كان يحق لأصحاب هذا المقام ان يرمموه لماذا لم يستحصلوا على الترخيض المطلوب ولماذا لم يطلبوه أصلا؟ لافتا الى انه من المعروف ان من يريد ترميم "بلكون بيته" عليه أن يطلب ترخيصا بذلك وإلا تعمد القوى الامنية على وقف الأعمال وتعرّض المخالف للعقوبات، فلماذا هناك فئة معينة من اللبنانيين تسمح لنفسها بأن تتخطّى القانون، وفي المقابل المسؤولون عن تطبيق القانون لا يعترضون؟!

وأوضح ضوّ أن المشكلة الأساسية تكمن بأن فئة من اللبنانيين تشعر بانها تمتلك فائض من القوة تسمح لنفسها بتجاوز القانون لكن الأمور لم تمر في غدراس كما كانوا يخططون، معتبراً ان اثارة الموضوع إعلاميا سمح بانتزاع قرار من البلدية بوقف العمل والهدم وأضاف:" هناك حالة استقواء في البلد على المؤسسات الرسمية ومنها البلديات، حين شعرت بلدية غدراس بالالتفاف الشعبي والسياسي والاعلامي حولها تمكنت من اتخاذ القرار دون ان تخاف من اي ردات فعل او أمور سلبية قد تتعرض لها نتيجة وقوفها في وجه مخالفة من هذا النوع".

وأسف ضوّ بأن جميع المؤسسات اللبنانية خاضعة لسطوة حزب الله من مجلس الوزراء والمجلس النيابي والمؤسسات الدستورية ومن هنا لا يمكن لوم البلديات في حال لم تقف في وجه مخالفات على غرار ما حصل في بلدة غدراس، ومن هنا شدد ضو على ضرورة اثارة هذه المواضيع اعلاميا وخلق قضية رأي عام من أجل الوصول إلى الأهداف المرجوّة والوقوف في وجه من يريد مخالفة القانون.

مقالات مشابهة

معلومات للـLBCI: دورية للجيش تتعرض لاطلاق نار في منطقة مرجحين في الهرمل ومعلومات عن سقوط شهيد للجيش وعدد من الاصابات

وسائل إعلام سعودية: مقتل 3 جنود سعوديين في مواجهات مع الحوثيين بالحد الجنوبي

بالفيديو - روكز ردا على ابي خليل..."وشهد شاهد من أهله"...

‏باسيل: لبنان يستضيف مليون ونصف مليون سوري منذ عام ٢٠١١ واذا اضيفوا الى اللاجئين الفلسطينيين وتم اسقاط الارقام على مساحة مماثلة هنا يمكن فهم الازمة

روسيا تنوي طرح مشروع قرار ضد سباق التسلح في الفضاء على الجمعية العامة.۔

‏‎باسيل: لبنان ليس بلد لجوء بل بلد هجرة ولا نريد ربط عودة النازحين بالحل السياسي في سوريا عكس المجتمع الدولي وهذا الربط بالنسبة الينا هو وقت يمر واندماج يتم وعودة اصعب

"الحوثي" تقتحم مخازن برنامج الغذاء العالمي بالحمادي في محافظة الحديدة.۔

المشروع الأميركي لنزع سلاح “حزب الله” نحو الإقرار قريباً

وصول النائب ماريو عون الى الأردن لتمثيل لبنان في مؤتمر سلامة الطرقات