العالم على حافة حرب عالمية ثالثة… ما هي نبوءات يون!؟ في جب جنين…قتل شقيقه وزوجة إبن شقيقه، والسبب؟! طبخة البحص الانتخابية… كثرة الطباخين يفسد الطبخة التيار “محاصر”… والمراهنة على عون سقطت  آخر الأخبار 
ما تجهلونه عن ريما فرنجية
شارك هذا الخبر

Sunday, October 29, 2017


وُلدت ريما قرقفي في جبيل، وهي ابنة ماريا وبشارة، من أم عراقية آشورية وأب لبناني، انتقلت إلى أستراليا حيث عاشت طفولتها ومراهقتها، لتعود إلى لبنان عام 1994 ويسطع نجمها في عالم الإعلام كمذيعة في قناة “LBCI”. دخلت خلال تلك الفترة قلوب المشاهدين عبر اطلالاتها السحرية وكاريزما ظاهرة، بالإضافة إلى لكنتها الغربية التي منحتها فرصة مقابلة مشاهير عالميين. لكن القلب الأهم الذي منحته كل الإهتمام وتركت عملها لتتفرغ له، هو قلب الزعيم السياسي الشمالي، الذي ربطته بها علاقة حب دامت سنتين وانتهت بالزواج عام 2003.

إن أهم ما يميز شخصية ريما فرنجية زوجة النائب سليمان فرنجية أنها إمراة واسعة الثقافة والفكر لها دور إيجابي أينما حلّت. وتتمتع ريما بذاكرة قوية، فهي لا تنسى أحداً. وريما فرنجية شخصية متواضعة وكريمة، دينامكية الحركة، لا تستهويها مظاهر الترف والغنى، لهذا لا تحب وضع المجوهرات والتفاخر

وهي “دينمو” تيار “المردة” خصوصاً فيما يخص الشق الإعلامي والمكتب الشبابي واللجان الثقافية والبيئية والنسائية وأيضاً “مردة جونيور” المخصصة للناشئة.

أما عن زوجها “البيئي” والمحب للطبيعة، فهي تنسجم معه في كل النواحي، تهتم بكل “شاردة وواردة” فيما يتعلق بشؤونه الخاصة ومقتضيات الزعامة.

وأمّا نقطة ضعف ريما حبها لعائلتها الصغيرة، أي ابنتها فيرا وزوجها سليمان فرنجية وتعلقها الكبير بعائلتها الكبيرة “زغرتا”.


مقالات مشابهة

أزمة قلبية مفاجئة تغيّب الفنان محمد متولي... والدفن غداً

نوال الكويتية تكشف تفاصيل أزمتها مع The Voice: انزعجت مما حصل!

مغنٍّ أوروبي شهير يخسر صوته بسبب عملية جراحية

بالصور - قصص حب ناجحة بين المشاهير رغم فارق السن الكبير

فهرية أفجان تتحدث عن حملها من بوراك أوزيجيفت

بعد 10 سنوات من الغياب... مايا نصري تعود الى الغناء

"بيرن سات" تضع حدا لشائعات حملها

عمرو دياب للمرة الأولى في السعودية!

حظك اليوم مع الأبراج