“لودميلا بوتينا” احتجزها بوتين في دير…فكيف انتقمت منه؟ العالم على حافة حرب عالمية ثالثة… ما هي نبوءات يون!؟ في جب جنين…قتل شقيقه وزوجة إبن شقيقه، والسبب؟! طبخة البحص الانتخابية… كثرة الطباخين يفسد الطبخة التيار “محاصر”… والمراهنة على عون سقطت  آخر الأخبار 
ديلي تلغراف: زوجة جهادي أهدته سكينا ليقتل من أجلها
شارك هذا الخبر

Friday, October 27, 2017

ورد في صحيفة ديلي تلغراف تحقيق لبن فارمر بعنوان "زوجة جهادي أعطت زوجها سكينا للقتل من أجلها". ويقول إن محكمة بريطانية استمعت لشهادة جاء فيها أن زوجة جهادي اشترت له سكينا ودمية بالحجم الطبيعي للتدريب على الطعن والقتل، وشجعته للقتل وشن اعمال إرهابية من أجلها.
وقالت مديحة طاهر، 21 عاما، إنها كانت تباهي أمام زوجها بأن تؤمن بأفكار أكثر تطرفا وتشددا منه. وقالت طاهر إنها شجعت زوجها عمريات ميرزا بقولها إنها تحتاج لزوج شجاع يقتل من أجلها. وخلصت المحكمة إلى أن طاهر، وهي من برمنغهام، مذنبة بالإعداد لعمل إرهابي.
كما أقر ميرزا، 21 عاما، بأنه مذنب فيما يتعلق بالاتهامات ذاتها، وذلك بعد البحث على الانترنت عن أهداف وكيفية شن هجمات. وشاهد المحلفون في المحاكمة مئات المحادثات النصية بين الزوجين في فترة تعارفهما، تبادلا فيها فيديوهات ترويج لتنظيم الدولة الإسلامية، وناقشا كيفية شن هجمات.
وفي إحدى الرسائل قال ميرزا إنه يريد طعن شخص ما "27 مرة"، وردت عليه طاهرة إن ذلك "سيكون أمرا مشبعا للغاية".
وخطط الاثنان للانضمام لتنظيم الدولة الإسلامية بعد زواجهما. وناقشا كيف سيفاتحان أسرتيهما في ذلك. وكشفت الرسائل بين الاثنين عن أن سبب تردد طاهر الوحيد في السفر للانضمام للتنظيم هو خوفها من عدم تمكنها من إجراء جراحة بالليزر لعلاج نظرها إذا سافرت إلى "الخلافة".

مقالات مشابهة

رئيس زيمبابوي روبرت موغابي يلتقي القادة العسكريين يوم الأحد لإجراء مفاوضات

الحدث: نجاة قائد الأمن المركزي شمال سيناء في مصر من محاولة اغتيال

الحريري للصحافيين: سوف التقي الرئيس عون قبل الإستقلال

مصادر الجديد: الوزير باسيل سيحسم غدا صباحا مسألة مشاركته في اجتماع القاهرة

الحريري للـMTV: النتيجة الاساسية لكل ما حصل هو هذه الحالة من التضامن الوطني والتفاف كل الناس حول الاستقرار وليس حول سعد الحريري كشخص

نديم الجميّل اتّصل بالحريري مطمئناً

وزيرا خارجية مصر والأردن يبحثان بالقاهرة إحياء المفاوضات الفلسطينية الإسرائيلية

الحريري للـ MTV: الى متى اتحمل وحدي والى اي حد تعتقدون ان البلد يحتمل الا يكون هو اولويتنا الاولى؟

الجزيرة: قوات تركية جديدة تدخل شمال سوريا وتقيم نقطة مراقبة بريف حلب الغربي