صنداي تايمز- الذكرى المئوية لوعد بلفور
شارك هذا الخبر

Sunday, October 15, 2017

مع اقتراب الذكرى المئوية لوعد بلفور الذي قامت على أساسه دولة إسرائيل تنشر صحيفة صنداي تايمز ملفا عن الموضوع.
تستهل الصحيفة الملف بالقول إنه "في 31 أكتوبر عام 1917 خرج عضو البرلمان مارك سايكس، والذي كان خبيرا في شؤون الشرق الأوسط، من مكتب الحكومة إلى حيث كان يجلس الزعيم الصهيوني حاييم وايزمان وقال له: دكتور وايزمان، المولود ذكر".
وكان سايكس قد تلقى تعليمات من رئيس الوزراء ديفيد لويد ووزير الخارجية أرثر بلفور بالتفاوض على تصريح بريطاني لصالح خلق وطن لليهود في فلسطين، وكان رئيس الوزراء قد وافق على صياغته للوثيقة الخاصة بذلك.
كان ذلك هو التوقيت المناسب، إذ كانت بريطانيا منهكة بسبب الحرب العالمية الأولى، والولايات المتحدة قد انضمت حديثا للحلفاء، بينما روسيا تتماسك بصعوبة، وكان في روسيا والولايات المتحدة العدد الأكبر من اليهود، وكانت الحكومة البريطانية مقتنعة أن لليهود في البلدين نفوذا واسعا.
وكان الجيش البريطاني في فلسطين بقيادة الجنرال ألينبي قد استولى على بئر السبع ويتقدم باتجاه القدس، مصحوبا بقوات الشريف حسين ملك الحجاز، الذي كان يأمل بتأسيس دولة عربية تتضمن فلسطين وسوريا والعراق وشبه الجزيرة العربية.
لكن دول التحالف كانت قد اقتسمت تلك المناطق.
ويتابع التقرير تحليل الظروف الدولية التي واكبت إعلان وعد بلفور وهجرة اليهود إلى فلسطين.

مقالات مشابهة

لبنان.. إلى مواقع متقدّمة نفطياً؟

استشهاد عسكري وإصابة ٧.. هذا ما حصل في الهرمل ليلا!

معلومات للـLBCI: دورية للجيش تتعرض لاطلاق نار في منطقة مرجحين في الهرمل ومعلومات عن سقوط شهيد للجيش وعدد من الاصابات

وسائل إعلام سعودية: مقتل 3 جنود سعوديين في مواجهات مع الحوثيين بالحد الجنوبي

بالفيديو - روكز ردا على ابي خليل..."وشهد شاهد من أهله"...

‏باسيل: لبنان يستضيف مليون ونصف مليون سوري منذ عام ٢٠١١ واذا اضيفوا الى اللاجئين الفلسطينيين وتم اسقاط الارقام على مساحة مماثلة هنا يمكن فهم الازمة

روسيا تنوي طرح مشروع قرار ضد سباق التسلح في الفضاء على الجمعية العامة.۔

‏‎باسيل: لبنان ليس بلد لجوء بل بلد هجرة ولا نريد ربط عودة النازحين بالحل السياسي في سوريا عكس المجتمع الدولي وهذا الربط بالنسبة الينا هو وقت يمر واندماج يتم وعودة اصعب

"الحوثي" تقتحم مخازن برنامج الغذاء العالمي بالحمادي في محافظة الحديدة.۔