“لودميلا بوتينا” احتجزها بوتين في دير…فكيف انتقمت منه؟ العالم على حافة حرب عالمية ثالثة… ما هي نبوءات يون!؟ في جب جنين…قتل شقيقه وزوجة إبن شقيقه، والسبب؟! طبخة البحص الانتخابية… كثرة الطباخين يفسد الطبخة التيار “محاصر”… والمراهنة على عون سقطت  آخر الأخبار 
بلدية جبيل كرمت قائد معركة فجر الجرود.. ممثل قائد الجيش: العملية توجت بانتصار كامل
شارك هذا الخبر

Monday, September 11, 2017



اقامت بلدية جبيل مساء اليوم، احتفالا شعبيا حاشدا في الشارع الروماني وسط المدينة، تكريما لقائد معركة فجر الجرود العميد الركن فادي داوود وضباط وعناصر ابناء قضاء جبيل الذين شاركوا في المعركة، في حضور ممثل قائد الجيش العماد جوزف عون العميد الركن باسل ابراهيم، ممثل راعي ابرشية جبيل المارونية المطران ميشال عون جوزف زيادة، قائمقام جبيل نجوى سويدان فرح الخوري، امام المسلمين في جبيل الشيخ غسان اللقيس، ممثل القاضي الشيخ يوسف عمرو فادي حيدر، مستشار وزير الدولة لشؤون الفساد مارك بخعازي، رئيس دير سيدة المعونات الاب جان بول الحاج، رئيس البلدية المهندس وسام زعرور واعضاء المجلس البلدي، الرئيس السابق زياد الحواط ومخاتير المدينة وعدد من رؤساء البلديات وفاعليات سياسية، اجتماعية وحزبية ونقابية وعسكرية وحشد من ابناء قضاء جبيل.

زغيب
بداية النشيد الوطني اللبناني ثم نشيد الجيش عزفتهما موسيقى الكشاف الماروني مفوضية جبيل، والقى نائب رئيس البلدية المحامي جوليان زغيب كلمة وجه فيها التحية "من جبيل فجر الحروف الابجدية الى الجيش اللبناني وفجر الجرود والتحية مضاعفة عندما تحتفي بيبلوس بابنها الاغر الذي علم الارهاب ابجدية البطولة والحرية". وقال: "شرف تضحية وفاء ثلاثية قبل كل الثلاثيات فشرفنا من شرف جيشنا والجيش لا يرضى ايضا الا ان يكون شرفه من شرف اهله، جيشنا في ساحات الشرف لا حلول رمادية عنده اما البطولة اما الشهادة".

واضاف: "اما التضحية فهي عنوان الشرف عندما يدق النفير بالسهر والتعب بالعرق والدم، فالشهادة قمة التضحية ولو كان الجيش يحسب الحسابات في الكواليس والصالونات لكنا امواتا ولو على قيد الحياة، اما الوفاء فشيمة الشيم وقيمة القيم".

وسأل :"هل اقدس من ارضنا وتراب اجدادنا المجبول بدم الشهادة لنعلن الوفاء لها وللشعب الصامد فيها؟، شعب لا يريد على ارضه الا بندقية الجيش اللبناني والعلم اللبناني فوق كل الجرود وفوق كل البنود وعند كل الحدود، وكم بالحري في ولاية سيد العهد ابن المؤسسة العسكرية فخامة رئيس الجمهورية العماد ميشال عون حامي الدستور والوحدة الوطنية".

زعرور
ثم القى زعرور كلمة قال فيها: "إنه لشرف عظيم لي أن يكون أول خطاب ألقيه بعد تسلمي مقاليد رئاسة بلدية جبيل، وأول كلمة أنطق بها أمام الناس، هو الشهادة والإعتزاز بجيشنا الوطني الباسل، الذي حقق في معركة فجر الجرود نصرا عظيما شهدت له المراكز العسكرية والديبلوماسية العالمية. لقد أضفنا يا سيادة العميد الركن، البطل فادي داوود، الى شعاركم كلمة "انتصار" حيث أصبح شعاركم: شرف، تضحية، وفاء، انتصار.
لقد سقط لكم شهداء في معركة التضحية، واستشهد لكم عسكريون في معركة الشرف في عرسال، وقال قائدكم العظيم العماد جوزف عون إن الوفاء لدم شهداء الجيش هو أزلي أبدي لا مساومة عليه ولا نسيان. ونحن نقول في جبيل، لا بل في كل قضاء جبيل، نحن أوفياء لكم في كل موقف وميدان. نحن أوفياء لمؤسسة الجيش العابرة للطوائف والمذاهب، ونحن أوفياء لأولاد مدينة جبيل العميد الركن فادي داوود والضباط والرتباء والجنود".

واضاف: "جبيل ليست فقط مدينة الثقافة والعلم والتاريخ، جبيل ليست فقط إحدى أقدم المدن في العالم، جبيل لم تصل بالصدفة الى العالمية في العامين 2014 حين نالت جائزة التفاحة الذهبية و 2016 حين انتخبت عاصمة السياحة العربية، وذلك عندما كان يرأس مجلس بلديتها الصديق زياد الحواط الذي نتمنى له أن يوصل قضاء جبيل الى العالمية في سنة 2018 من خلال الندوة البرلمانية".

وتابع :"جبيل هي مدينة الأبطال، هي مدينة ابنها المقدام العميد الركن المغوار فادي داوود قائد معركة "فجر الجرود" والضباط والرتباء والجنود كافة، إن وطنكم ومؤسستكم العسكرية ومدينتكم جبيل جميعهما فخورة بكم، لأنكم بالنسبة لنا ولهم كنتم المنقذ للبنان من خطر الإرهاب والإرهابيين. ان انتصاركم في فجر الجرود يا سيادة العميد هو إنجاز لإبن جبيل سوف يذكره التاريخ، وهو ليس بغريب عن مدينتنا، فارشيفها التاريخي مليء باسماء الأبطال في البحر والبر وتحت كل سماء".

وختم :"سلام من أرضكم الى كل حبة تراب إرتوت من دماء أبطالنا في جرود لبنان، الى كل حبة تراب حضنت أجساد شهدائنا والى كل هبة نسيم في فجر الجرود لامست جفون أبطالنا. سلام الرحمة على كل شهداء الجيش، وسلام التعزية لأهلهم وقد تحملوا من عذابات الإنتظار، وصبروا على محنتهم ما لم يقدر عليه ايوب البار" موجها أطيب التحيات "لقائد الجيش العماد جوزاف عون الذي نفتخر ونعتز به قائدا وعمادا ومن جبيل والجبيليين أسمى التقدير والإحترام الى القائد الأعلى للقوات المسلحة فخامة الرئيس العماد ميشال عون حماكم الله وحمى الجيش وحمى لبنان".

ابراهيم
بعد ذلك القى ممثل قائد الجيش العميد الركن باسل ابراهيم، كلمة جاء فيها :"يأخذنا هذا اللقاء الوطني العزيز، الى موقعات البطولة والتضحية والاستشهاد، التي سطرها رجالنا ضد الارهاب بالامس القريب في عملية "فجر الجرود"، لتتوج بإنتصار الجيش على هذا النحو، انتصارا كاملا لا لبس فيه، وقد تعمد بدماء قافلة من شهدائنا وجرحانا الابطال، وبعرق جباه جنودنا البواسل الذين اقسموا على تحرير الارض من براثن ذلك الشر الاسود، وكشف مصير رفاق لهم عبثت بهم يد الوحشية، فكانوا عند قسمهم وعهدهم، اذ استعيدت الارض واستعيدت جثامين هؤلاء الرفاق، وبزغ فجر الجرود موزعا ابتساماته العريضة على امتداد مساحة الوطن".

اضاف: "ان تداعيكم الى تكريم الجيش وشهدائه وابطاله الذين خاضوا معركة فجر الجرود، هو في الحقيقة تكريم منكم ولكم، فما نحن الا جزء من شعبنا الوفي الابي، وانتم في طليعته، وما الغاية النهائية من الرسالة التي يعتنقها الجيش، الا الدفاع عن الوطن وصون كرامة ابنائه، ومن لا يعرف ان هذا الوطن الغالي يسكن في قلوبكم وبيوتكم وعائلاتكم، كما يسكن الخبز والماء، كيف لا، وقد توارثتم محبته من الاجداد والاباء، الذين رفعوا لواءه عاليا عبر سالف العصور، وجعلوا من هذه المدينة العريقة "جبيل" منارته المشعة بالحرف والفكر والابداع، قبل ان تمضي بها الاشرعة الى اصقاع العالم شتى. اما ان تبادروا الى تكريم القائد الميداني لعملية فجر الجرود العميد الركن فادي داوود، ابن هذه المدينة الحبيبة، تقديرا لانجازاته الباهرة في المعركة، فهذا هو الوفاء بعينه لان حالكم هو حال ذلك القائل "من البيت احببت العائلة، ومن العائلة احببت القرية، ومن القرية احببت الوطن بأسره".

وختم: "بإسم قائد الجيش العماد جوزاف عون، احيي جميع الحاضرين، واتوجه بخالص الشكر الى المجلس البلدي رئيسا واعضاء على دعوته الكريمة هذه، كما اتوجه الى رفيقنا في السلاح العميد الركن داوود الذي عودنا على تفانيه في الاخلاص لمؤسسته وتنفيذ المهمات الصعبة الموكلة اليه لكفاءة عالية".

المجد والخلود لشهدائنا الابرار، وادامكم الله نبراسا للوطنية، وخير نصير لمؤسسة الجيش اللبناني.

داوود
والقى العميد الركن داوود كلمة قال فيها :"معركة فجر الجرود هي قرار شجاع جدا تخطى كل الخطوط الحمر اتخذه رئيس الجمهورية وهذا القرار عبر عن الثقة بالمؤسسة العسكرية وهو العارف قبل غيره والقائل منذ سنوات بأن العسكر قلب المعادلات التكتية، وهذه المعركة كان على رأسها قائد شجاع مقدام تربينا واياه على خطى التضحية وخدمة الوطن والجيش اللبناني، قبل التحدي واثبت بقيادته الجيش اللبناني ان المؤسسة الوطنية التي تستوعب جميع اطياف الوطن والممثلة لكل ابنائه هي المؤسسة القادرة على حماية الوطن ودحر الارهابيين الذين روعوا الكرة الارضية والتي عجزت عنهم دول العالم فكانت نهايتهم على يد الجيش اللبناني وهذا شرف وفخر لنا".

واضاف :"المعركة سطرت تضحيات غالية بدماء الشهداء الذكية التي روت الارض اللبنانية وتضحيات عسكريين. بقوا على قيد الحياة وكان هناك مسؤولية تاريخية في هذه المعركة تحملها الجيش وكان على قدر هذه المسؤولية حيث لاول مرة يقاتل الجيش اللبناني على الحدود ويحرر حدوده بسواعد جنوده والمسؤولية ايضا كرامة المؤسسة التي حملها وصانها الجيش اللبناني".

وقال: "هذا النصر هو نصر حقيقي ناصع ابيض ساطع سطوع الشمس نصر حقيقي لمعركة حقيقية واحق ما فيها دماء الشهداء الذين سقطوا وعددهم سبعة شهداء رحمهم الله ونوجه التحية لعائلاتهم".

وختم :"هذا التكريم هو لكل الوحدات التي شاركت وواكبت هذه المعركة واهدي هذا النصر اولا لفخامة رئيس الجمهورية العماد ميشال عون ولقائد الجيش العماد جوزف عون ولكل الضباط والعسكريين الذين خدموا تحت امرتي والشكر للمجلس البلدي رئيسا واعضاء ولكل المشاركين في هذا الاحتفال وهذا التكريم الغالي والمقدر جدا سيرافق ضميري ووجداني ما حييت ونحن عائلة واحدة في خدمة الوطن".

وفي الختام القيت ابيات شعر من وحي المناسبة. ثم تم تبادل الدروع التذكارية.

مقالات مشابهة

قبلان رعى توقيع اتفاقية زراعية وبيئية بين الجامعة اللبنانية ومجلس الجنوب

أزمة مياه الجومة.. لحل المشكلة.. والا!

هبة لبلدية الشوير وعين السنديانة

إصدار جداول التكليف برسوم بلدية بيروت – 2017 مع إمكانية تسديدها عبر OMT

انتخاب المهندس جمال عيتاني رئيساً للجنة رؤساء البلديّات اللبنانية

عمال بلدية طرابلس طالبوا بإنصافهم

بالصور- القصر البلدي لمدينة بيروت باللون الأزرق

المحافظة تتغذّى «من هالك لمالك..»: كهرباء النبطية الأسوأ في لبنان 

بالفيديو - هل فعلاً الملكية الخاصة حق مقدس من الدستور؟